الإسعافات الأولية .. حياة تهبها لغيرك

قد يضعك القدر في اختبار فارق بين الحياة والموت، دقائق تمر عليك بصعوبة ولكنها لغيرك تساوى حياة، حينما تعايش مريضا أو مصابا يحتضر وأنت لا تملك له إلا الدعاء، في حين أنك لو كان لديك الحد الأدنى من الثقافة الطبية الأولية أو ما يطلق عليها الإسعافات الأولية يمكن أن تكون بالنسبة له طوق نجاة.

قد يعجبك ايضا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.